الصحفة الرئيسية > معلومات > أخبار الشركة > كونمينا ضد فيروس كورونا الجديد: إدخال أقنعة ذات مرة بالكامل، تعمل بكامل طاقتها لضمان توفير الإمدادات العالمية من الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة

كونمينا ضد فيروس كورونا الجديد: إدخال أقنعة ذات مرة بالكامل، تعمل بكامل طاقتها لضمان توفير الإمدادات العالمية من الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة

وفي الوقت الراهن، يتزايد عدد الحالات في الخارج في كوريا، وإيطاليا، واليابان، وإيران، وفرنسا، وألمانيا، والولايات المتحدة.ويتزايد الطلب العالمي على الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة وارتفاع الأسعار ارتفاعا حادا.وتواصل البلدان، بما في ذلك الصين، توسيع طاقة إنتاج الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة، مما أدى إلى إجهاد الإمدادات في أسواق المواد الخام والمعدات الوسيطة التي تستخدم لمرة واحدة، وإلى ارتفاع حاد في أسعار المنتجات ذات الصلة.

وفي الوقت الراهن، يتزايد عدد الحالات في الخارج في كوريا، وإيطاليا، واليابان، وإيران، وفرنسا، وألمانيا، والولايات المتحدة.ويتزايد الطلب العالمي على الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة وارتفاع الأسعار ارتفاعا حادا.وتواصل البلدان، بما في ذلك الصين، توسيع طاقة إنتاج الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة، مما أدى إلى إجهاد الإمدادات في أسواق المواد الخام والمعدات الوسيطة التي تستخدم لمرة واحدة، وإلى ارتفاع حاد في أسعار المنتجات ذات الصلة.

وفي ورشة إنتاج الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة، أنشأت الشركة فرق صيانة ثابتة مناظرة، متخصصة في صيانة وتأمين خطوط إنتاج الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة، كما رتبت موظفين تقنيين للعمل في مصانع المعدات من أجل مواصلة تنفيذ موظفي الإدارة، والتكنولوجيا، والعمليات، وفحص الجودة، والتأمين، وكفالة الأداء السلس للمشروع.

وتشير شركة كونمينا إلى أنه مع استمرار توسع طاقة إنتاج الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة، سيتم توسيع نطاق تزويد المجتمع بالمواد الطبية الوقائية، مثل الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة، من أجل التخفيف من حدة التوتر بين العرض والطلب، على أساس تلبية الاحتياجات الإنتاجية لمعيشة العاملين في الشركة.

وفي 20 آذار/مارس، بعد استلام طلب شراء قناع إيطالي لمرة واحدة، قامت شركة تينا، وهي مستشارة في مجال المبيعات، بترتيب البضائع في موقع العمل الإضافي، وكانت الآلة تعمل على مدار الساعة، ثم غادرت في نهاية المطاف قبل يومين من الموعد المتفق عليه.مساعدة العملاء في هذه الأوقات العصيبة.

ووراء هذا “الطاعون” يكمن في القدرة الإنتاجية الناعمة التي طورتها الشركات على مر السنين من أجل مواجهة عدم اليقين، فضلاً عن الدعم القوي لنظام سلاسل الإمداد الأساسية القوية، فضلاً عن الدليل القوي الذي قدمته شركة كونغنر، التي تركز على أفكار الناس وتتصارع مع طموحات الأمة.